ماذا لو تملكنا الأشياء التي نريدها؟

أحساس جميل عندما تقتني شيء تريده و تحلم به و فرحه لا تغمرها فرحة إلا أننا دائما لا نتملك مانريد بل مايرده الناس على سبيل المثال عندما أردت شراء سيارة ذهبت لأحد معارفي ممن يملكون خبرة في عالم السيارات و طرحت عليه السؤال عن أفضل ماينصحني به من الأنواع و أقدرها على التحمل، الأمر نفسه يتكرر باستمرار في حياتنا.


هناك قاعدة لدى الناس أن أصحاب الإختصاص أعلم بالشيء، لكن ما يتجاهله الناس هو أن أصحاب الإختصاص ليسوا أعلم بحالنا من أنفسنا، هناك جانب شخصي و ميول و رغبة لدى الأشخاص لشيء أو ماركة معينة عن باقية الأشياء الأخرى التي تؤدي الغرض.

لعدم الأحراج أصبحت الأن ابحث في الإنترنت عن الشيء قبل شراءه، أجمع بعض المعلومات من هنا و هناك ثم اتناقش مع أصحاب الإختصاص بالأمر قبل القرار النهائي، بهذه الطريقة وفرت عليهم بعض الوقت و كذلك حددت ما أريد و بالتالي أنت الأن تعرف ماتريد ولكن فقط تستفسر أن كان به عيوب أو مشاكل.
اقتناء
أغسطس 18, 2014
0

تعليقات

هل تبحث عن شيء؟