21 يونيو 2018

خلوة شرعية مع النفس


أن العزلة و الخلو بالنفس من وقت لأخر شيء رائع كيف لا و هي نتيجة كل ابداع، لا بل هي وقفة للتأمل و التفكير و مراجعة النفس على هفواتها، العديد من المؤثرين بالعالم من رجال دين و أدباء و مفكرين اختاروا لفترة ان يخلو مع أنفسهم و يتفكروا و كان لهذه التجربة نتائج ابداعية جميلة.

الرسول محمد صلى الله عليه وسلم كان يخلو مع نفسه للتعبد و الأعتكاف بعيداً عن أهله، ايضا الأديب و المفكر الغربي رالف والدو إمرسون اختار البقاء وحيد لفترة طويلة من حياته لينتج العديد من الأدبيات, كما أكد الأديب إرنست همينغوي و جيم غاريسون على الخلوة بالعديد من الأقوال

ابتعادنا عن البشر لا يعني كرهاً أو تغيراً ، العزلة وطن للأرواح المتعبة. - إرنست همينغوي
العزلة ضرورية من وقت لآخر ، لتعيد ترتيب أفكار يبعثرها الأغبياء من حولك. - جيم غاريسون
 أحتاج ربما إلى قدر من العُزلة لأربي حاسة الغفران من جديد. - واسيني الأعرج
كلّما كان العقل قويّاً، كلّما كان أكثر ميلاً إلى العزلة. - ألدوس هكسلي
و لكن مهلاً كل شيء بقدر فالعزلة قد تكون مذمومة لو كانت دونما أعتدال فالناس للناس و لكن التوقف لبضع الوقت بعيد عن الناس ثم الرجوع لهم بنشاط و حيوية هي الخلوة المقصودة في المقال.

إرسال تعليق

Whatsapp Button works on Mobile Device only

Start typing and press Enter to search